الحوثي: 11 غارة أمريكية بريطانية تستهدف الحديدة باليمن

خميس, 2024/02/22 - 00:30

أعلنت جماعة الحوثي أن غارة أمريكية بريطانية استهدفت محافظة الحديدة غرب اليمن مساء الأربعاء، هي الحادية عشرة منذ صباح اليوم.

وذكرت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين في خبر عاجل مقتضب أن "العدوان الأمريكي البريطاني استهدف بغارة خامسة منطقة رأس عيسى بمديرية الصليف في محافظة الحديدة"، دون مزيد من التفاصيل.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلنت الجماعة عن هجوم أمريكي بريطاني بـ 4 غارات استهدفت أيضا منطقة رأس عيسى.

وتحوي مديرية الصليف الساحلية ميناء بحريا حيويا يخضع لسيطرة الحوثيين، وفق إعلام يمني.

وفجر الأربعاء، أعلنت جماعة الحوثي استهداف محافظة الحديدة بـ 6 غارات أمريكية بريطانية.

ولم تذكر الجماعة تفاصيل بشأن نتائج هذه الغارات، أو ما إذا كانت قد خلفت خسائر.

ولم يصدر تعليق فوري من قبل واشنطن أو لندن على الغارات التي أعلنت عنها جماعة "الحوثي" حتى الساعة (18:25 تغ).

ومنذ أيام، تكثف بريطانيا والولايات المتحدة من غاراتهما اليومية في الحديدة ردا على هجمات الحوثيين ضد السفن الإسرائيلية والداعمة لها في البحر الأحمر.

وتعد الحديدة واحدة من أهم المحافظات اليمنية، كونها تحوي ثلاثة موانئ حيوية ومعسكرات، إضافة إلى امتلاكها شريطا ساحليا طويلا.

ومنذ مطلع العام الجاري يشن التحالف الذي تقوده واشنطن غارات يقول إنها تستهدف "مواقع للحوثيين" في مناطق مختلفة من اليمن، ردا على هجماتها في البحر الأحمر، وهو ما قوبل برد من الجماعة من حين لآخر.

و"تضامنا مع قطاع" غزة الذي يواجه حربا إسرائيلية مدمرة بدعم أمريكي، استهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن إسرائيلية أو مرتبطة بها في البحر الأحمر، عاقدين العزم لمواصلة عملياتهم حتى إنهاء الحرب على القطاع.

ومع تدخل واشنطن ولندن واتخاذ التوترات منحى تصعيديا لافتا في يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلنت الحوثي أنها باتت تعتبر كافة السفن الأمريكية والبريطانية ضمن أهدافها العسكرية.